قصيدة بطل الصحراء

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

قصيدة بطل الصحراء

مُساهمة  شام في الثلاثاء ديسمبر 29, 2009 6:10 am

بطل الصحراء
هبت الشعوب المستضعفة في أيام الاستعمار تطالب باستقلالها وحريتها وقد قاد عمر المختار مواجهة الشعب العربي الليبي للاحتلال الإيطالي لكنه وقع في أيدي المحتلين فأعدموه دون رحمة مّما أثار استنفار العالم فقام الشاعر أحمد شوقي برثاءه بهذه القصيدة الجميلة ممجداً بطولته وتضحيته فقال:
رتبوا رفاتك في الرمالِ لواءا يستنهض الوادي صباح مساءا, يا ليتهم نصبوا مناراً من دمٍ يوحي لجيل الغدِ البغضاءا ,ما ضر لو جعلوا العلاقة في غدٍ بين الشعوب موّدةً وإخاء جرحٌ يصيحُ على المدى وضحيةٌ تتلّمسُ الحريةَ الحمراءَ ,يا أيها السيفُ المجردُ في الفلى يكثو السيوفَ على الزمانِ مضاءاً ,تلك الصحارا غمد كلُ مهندٍ أبلى فأحسن في العدوِ بلاءا ,
خُّيِرتَ فاخترتَ المبيتَ على الطوى لم تجني جاهاً أو تلم سراءاً
إنَ البطولةَ لم تموتَ من الظما ليس البطولةُ أن تعّدَ الماءَ
في زِّمةِ اللهِ الكريمِ وحفظهِ جسدٌ ببُرقةَ وُّسِدَ الصحراءَ
لم تبقي منه رحا الوقائعِ أعظُماً كلا ولم تبقي الرماحُ دماءا
عّضت بساقيهِ القيودَ فلم ينُحْ ومشت بهيكله السنونَ فناءَ

بطل البداوة لم يكُ يهجو على تمكٍ ولم يكُ يركبُ الأجواءَ

أرجو أن تنال إعجابكم

شام
Admin

المساهمات : 18
تاريخ التسجيل : 21/12/2009

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shamnet-f.forum-express.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى